الجمعة، 2 ديسمبر، 2016

لقاء مع د.فهد المجحدي




بسم الله الرحمن الرحيم 

بداية .. أود شُكر د.فهد على الوقت الذي بذله لإنجاح هذا اللقاء 
داعماً بذلك مسيرة هذا العمل

وأرجو أن نكون دوماً - كطلاب وطالبات - عند حُسن ظن مُعلمينا بنا .





________________________________________
____________________

1- د.فهد، كيف تصف لنا تجربة الدراسة في الخارج ؟ وماهي الجوانب التي ساهمت هذه التجربة في تطويرها  ؟
    الدراسة بالخارج لها فوائدها ولها سلبياتها، وعندما تنتقل للدراسة فى بــلد آخر غير بلدك، فبالتأكيــد سوف تحصل على خبرات لا حصـر لها فى التعامل مع الاشخاص بمختلف جنسياتهم وأعراقهم وثقافاتهم ، وتمنحك الدراسة بالخارج مميــزات اجتماعية وتفاعلية من الصعب ان تحصل عليها أثناء دراستك في بلدك .. ولكن قيمة المميــزات التى تعود على الطالب الذي يدرس بالخارج ، وما ينعكس عليه من تطـور اكاديمي وثقافي وتعليمي ووظيفي ، لا يُمكن بأي حال من الاحوال مقارنته ببعض السلبيــات التى من الممكن ان يتعرض لها المبتعث. ولا يقتصــر الامر على الجوانب الشخصية فقط ، بل تمتد لتشمل خبــرات تعليمية ودراسية جديدة ومختلفة تماماً فى ادواتها وأفكارها عن النظام الدراسي فى وطنك .. كل محاضرة او درس أو تطبيق عملي أو ورشة عمــل فى الجامعات الدولية ، ستتــرك أثراً كبيــراً فى إدراكك التعليمي وتحصيلك الدراسي.

2- هل كان قسم النبات والأحياء الدقيقة هو رغبتكِ الأولى ؟ أم أن هناك تخصص آخر كًنت تطمح لدراسته ؟
   الأحياء الدقيقة وعالمها وأسرارها وما تلعبه من دور ايجابي أو سلبي في الكائنات من حولها هو سبب اختياري لهذا الحقل الشيق من العلوم.

3- ماهي مقولتك المُفضلة ؟
     أعمل لدنياك كأنك تعيش أبداً  .... وأعمل لآخرتك كأنك تموت غداَ

4- ما الذي أضافه لك منصب رئيس قسم النبات والأحياء الدقيقة على الصعيد المهني والشخصي؟
     على الصعيد الشخصي لم يضف لي المنصب شيئاً ولا أراه سوى عبء ثقيل أدعو الله أن يعينني على تحمله، أما على الصعيد المهني فقد كان همي تطبيق سياسة الابتعاد عن العقلية الفردية والعمل بالعقلية الجماعية المتجددة القادرة على الابداع والتميز‏، و لا أعتبر المنصب إلا مسؤولية وتكليف وليس تشريف وهو واجب وخدمة لوطني وديني تجاه القسم الذي له (بعد الله تعالى) علي أفضالاً كثيرة وقد آن الأوان أن ارد له شيئاً منها على قدر استطاعتي.

5-   من يطلع على سيرتك الذاتية يرى أن د.فهد يشغل عدة مناصب في عدة جهات ككرسي أبحاث القسم على سبيل المثال، هل بإمكانك إعطاءنا نبذة عن هذه الجهات ؟
تقلدت عدداً من المناصب الادارية والإستشارية وهي في عجالة على النحو التالي:
1.     رئيس قسم النبات والاحياء الدقيقة بكلية العلوم
2.     مدير برنامج مراكز التميز البحثي بجامعة الملك سعود.
3.     نائب مدير مركز التميز البحثي في التقنية الحيوية بجامعة الملك سعود ومقره في كلية العلوم.
4.     مستشار لعدد من الجهات داخل وخارج الجامعة.
5.     عضو في العديد من اللجان الاستشارية والعلمية.

6- كيف يمكن للطالب/ الطالبة المًشاركة في الأبحاث التي يقوم بها كراسي الأبحاث في  القسم ؟ وهل هناك شروط يجب توفرها في الطالب/ الطالبة ؟
     لايوجد أي شروط لمشاركة الطلاب/الطالبات في البحوث سواء في الكراسي البحثية أو غيرها بل بالعكس؛ فهنالك العديد من البرامج التي تُمكن الطلاب/الطالبات من استقصاء مواضيع تناسب ميولهم، واختيار أفكار لمشاريع بحثية إبداعية، والعمل على دراستها بصورة متعمقة باستخدام الطرق والمنهجيات العلمية تحت إشراف عضو هيئة تدريس. ويمكن احتساب المشروع البحثي كمشروع تخرج، كما يمكن أن تكون البحوث المقدمة من الطلاب جزءا من مشاريع بحثية كبيرة.

7- هل يمكن للطلاب / والطالبات المُشاركة في مجموعة الأبحاث الفيروسية Virology Research Group (VRG) ؟ وفي حال إمكان ذلك ، ماهي الشروط اللازمة للمشاركة ؟
     ليس هنالك ما يمنع ولا يوجد شروط لمشاركة الطلاب/الطالبات في مجموعة الأبحاث الفيروسية، ولكن التعامل مع الفيروسات له محاذير كثيرة، وما يهمنا هنا  وفي هذا المجال درجة السلامة والأمان للطلاب والباحثين وللعاملين في مجال الفيروسات حتى لا يتعرض الطلاب والباحثين لأي نوع من أنواع العدوى الممرضة.  وفيما عدا ذلك نرحب بالمشاركة الطلابية بل نحث الطلاب والطالبات عليها.

8-  من الخدمات التي يقدمها المختبر المركزي " تقديم خدمة تدريب الطلاب على الأجهزة بالمركز" ، هل يعني ذلك أن هناك دورات تدريبية تُقام لتدريب الطلاب على الأجهزة ؟
     من المعروف أن المختبر المركزي بالقسم يحتوي على أحدث المعدات التقنية بالاضافة الى فريق عمل متكامل ذو كفاءة عالية على تشغيل الاجهزة والمعدات والأدوات مما يتيح خدمة مميزة للطلاب بجميع المراحل وطلبة الدراسات العليا والبــاحثين وأعـــضاء هيئة الـتدريس. ويمثل المختبر المركزي للأبحاث الركيزة الأساسية في عملية تدريب الطلاب وتأهيلهم للحصول على المكان المناسب وظيفياً وعملياً، وتدريبهم على أحدث الأجهزة الحديثة والمتطورة تحت إشراف المختصين وربطهم عبر مسارات التدريب بسوق العمل وإحتياجاته المتعددة.

9- ما الذي يجب على الطالب فعله في حال كان لديه أي اقتراحات أو أفكار لطرحها ؟
      إذا كان لدى الطالب أي اقتراحات أو أفكار لطرحها فعليه أن يتوجه الى المرشد الأكاديمي مباشرة، حيث يعتبر الإرشاد الأكاديمي ركيزة من ركائز التعليم الجامعي ويهدف إلى توجيه الطلاب للحصول على أفضل النتائج والتكيف مع البيئة الجامعية واغتنام الفرص المتاحة لهم. وإذا لم يجد التجاوب الكافي من المرشد الأكاديمي فعليه أن يتوجه الى رئاسة القسم دون تردد وبإذن الله تعالى يجد التجاوب المطلوب والذي من خلاله يستطيع طرح أفكاره ومقترحاته.

10- هل من كلمة أخيرة تود توجيهها لقراء المدونة ولطالبات وطُلاب قسم النبات والأحياء الدقيقة ؟
      أقول للجميع بدون فرز أو تصنيف من قراء وأبناءنا الطلاب/الطالبات وللأخوة الزملاء اعضاء هيئة التدريس بالقسم وكافة منسوبيه: إن الحياة تتطلب الجد والإجتهاد والمثابرة علي اغتنام الأوقات بما يعود بالنفع على الفرد و المجتمع من أجل الحصول على ما تريد في حياتك أيها الطالب/الطالبة أو عضو هيئة التدريس، ولعلنا نلاحظ أن أنماط الأشخاص الناجحين في الحياة كانوا على علم ، وعلى قدر عالٍ من المثابرة والمواصلة على الأعمال وغيرها. ويعتبر النجاح علامة فارقة في حياة كل منا ، فلا أحد يرغب في أن يكون شخصاً فاشلاً ، لا معنى له في هذه الحياة، فالحياة لا تقبل الفاشلين أو الضعفاء. وفي هذه الأثناء كان لا بد من الوقوف على أسباب النجاح، وسبب الحصول عليها والبقاء عليها، في أوقات مختلفة.  فسر النجاح يكمن في العمل الجاد ، وفي السير قدماً تجاه هدف واضح في الحياة.
     وفي الختام، وبعد التمنيات لكم بالتوفيق والسداد، تسعد رئاسة القسم بتلقي أي مقترحات أو ملاحظات تسهم في الارتقاء بالخدمات المقدمة من القسم وتدعم تطوير أدائه، راجياً من الله العلي القدير أن يكون عملنا خالصاً لوجهه الكريم والله الموفق، والهادي الى سواء السبيل.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق